البث الحي

الاخبار : أخبار عالمية

gaza-rafah

الكيان الصهيوني يقصف مخيمات بوسط قطاع غزة ويواصل التوغل في رفح

قال مسعفون إن 14 شخصا على الأقل استشهدوا وأصيب عشرات في ضربات جوية صهيونية على وسط وشمال قطاع غزة خلال الليل واليوم الخميس.

وقال سكان إن الدبابات واصلت التوغل في مدينة رفح بجنوب القطاع.

وأفادت مصادر صحية بأن طائرات صهيونية قصفت منزلا في مخيم النصيرات، ما أسفر عن استشهاد شخصين وإصابة 12، كما أصيب عدد آخر جراء قصف الدبابات لمواقع في مخيمي المغازي والبريج.

والنصيرات والمغازي والبريج هي ثلاثة من مخيمات اللاجئين الثمانية القديمة في غزة.

وفي دير البلح، وهي مدينة مكتظة بالنازحين في وسط القطاع، قال مسعفون إن غارة جوية صهيونية أسفرت عن استشهاد فلسطيني وإصابة عدد آخر اليوم الخميس.

وقال مسعفون إن سبعة فلسطينيين استشهدوا في ضربة جوية صهيونية في وقت متأخر اليوم الخميس على منزل في حي الزيتون بمدينة غزة.

وبعد مرور أكثر من ثمانية أشهر على اندلاع الحرب في غزة، تركز القوات الصهيونية الآن في العمليات على آخر منطقتين لم تتوغل بالكامل فيهما بعد، وهما رفح على الطرف الجنوبي لغزة والمنطقة المحيطة بدير البلح في وسط القطاع.

وأجبرت العمليات أكثر من مليون شخص على الفرار منذ ماي من رفح، جاءت الغالبية العظمى منهم بالفعل من مناطق أخرى في القطاع إلى المدينة في وقت سابق من الحرب.

وفي رفح بالقرب من الحدود مع مصر كثفت الدبابات الصهيونية المتمركزة داخل مناطق غرب ووسط المدينة العمليات، مما أجبر مزيدا من الأسر التي تعيش في المناطق الساحلية البعيدة على الفرار باتجاه الشمال، وقال بعض السكان إن وتيرة الهجوم تسارعت في اليومين الماضيين.

وكانت رفح تؤوي أكثر من نصف سكان غزة البالغ عددهم 2.3 مليون نسمة حتى السابع من ماي عندما بدأت القوات الصهيونية الاجتياح البري للمدينة، ويعتقد الآن أنه لم يبق بها سوى أقل من 100 ألف شخص.

بقية الأخبار

اتصل بنا

النشرات-الاخبارية

podcast widget youtube

تابعونا على الفايسبوك

spotify podcast widget

مشروع-اصلاح

moudawna

mithek

tun2

talab

maalouma