البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

isie

أيمن بو غطاس: غرة مارس تركيز المجالس المحلية وتنظيم القرعة في اليوم الموالي لاختيار أعضاء المجالس الجهوية

أفاد أيمن بوغطاس عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات بأنّ الإعلان عن النتائج النهائية لانتخابات أعضاء المجالس المحلية لسنة 2023 سيكون مبدئيا يوم 27 فيفري الجاري، والجلسة الأولى الافتتاحية لتنصيب المجالس على مستوى المعتمديات يوم غرة مارس 2024

وأضاف خلال يوم إعلامي تحت عنوان » استكمال مسار تركيز المجلس الوطني للجهات والأقاليم » نظمت اليوم السبت الهيئة الفرعية للانتخابات بالمنستير بالمعهد العمومي للموسيقي والرقص بالمنستير لفائدة أعضاء المجالس المحلية بالجهة أنّ القرعة للمرور من المجالس المحلية نحو المجالس الجهوي ستجرى في اليوم الموالي لتركيز المجالس المحلية وستكون بإشراف الهيئة العليا المستقلة للانتخابات وستكون شفافة ويقع خلالها تحرير محضر عن طريق عدل منفذ .

وبعد تركيز المجالس المحلية والجهوية سيفتح باب الترشحات لانتخابات مجالس الأقاليم ثم انتخابات أعضاء المجلس الوطني للجهات بحساب ثلاثة أعضاء لكل مجلس جهوي وعضو واحد لكل مجلس إقليم أي مجموع 77 عضوا .

وستكون حسب سير الرزنامة تركيبة المجلس الوطني للجهات والأقليم وهو الغرفة الثانية في إطار الوظيفة التشريعية مكتملة بداية أفريل المقبل

وأوضح أيمن بوغطاس ردا على تساؤلات أعضاء المجالس المحلية أنّ كلّ ولاية من ولايات الإقليم ستحتضن كلّ ستة أشهر مجلس الإقليم وتسيره حسب ترتيب الولايات في الأمر المتعلق بالأقاليم .

وضبط الدستور صلاحيات المجلس الوطني للجهات والأقاليم وهي المصادقة على المخططات الجهوية والإقليمية والوطنية للتنمية، والمصادقة على ميزانية الدولة بدا من الميزانية المقبلة، ومراقبة العمل الحكومي. وبيّن بوغطاس أنّه إلى حدّ الآن ليس هناك قانون ينظم العلاقة بين مجلس نواب الشعب والمجلس الوطني للجهات والأقاليم متوقعا أنّ يساهم المجلس الوطني للجهات والأقاليم بمجرد تركيزه في صياغة هذا القانون .

وأقر الدستور التفرغ لأعضاء المجلس الوطني للجهات والأقاليم طيلة خمسة سنوات في حين أنّه لم يقر تفرغ بقية أعضاء المجالس المحلية والجهوية إذ أنّ عملهم دوري. ويتمتع وفق الدستور أعضاء المجلس الوطني للجهات والأقاليم بنفس امتيازات أعضاء مجلس النواب في حين اقترحت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات تخصيص منحة حضور لأعضاء بقية المجالس .

وبيّن أيمن بوغطاس أنّ الحصانة تمنح لأعضاء مجلس النواب والمجلس الوطني للجهات والأقاليم وهي حصانة قانونية بمناسبة ممارسة المهام وخارج العمل بعضو المجلس هو مواطن كبقية المواطنين أمام القانون .

وقدم بليغ قاسم مدير الإدارة الفرعية للانتخابات بالمنستير قبل ذلك عرضا حول قواعد وإجراءات انتخابات مجالس الأقليم والمجلس الوطني للجهات والأقاليم حيث بيّن أنّ المجلس المحلي يترأسه خلال الجلسة الأولى العضو المتحصل على أكثر أصوات وهناك تداول على رئاسة المجلس بعد كل ثلاثة أشهر .

وأفاد أنّه بعد إعلان الهيئة العليا المستقلة للانتخابات عن النتائج النهائية يدعوا الولاة أعضاء المجالس المحلية لحضور الجلسة الإفتتاحية وهي جلسة تنصيب لا غير وسيقع خلالها تسليمهم دعوة للمشاركة في القرعة التي ستنظم بالمركب الثقافي بالمنستير. وستكون مشاركة المرأة وجوبية في القرعة في المجلس المحلي واختيارية لبقية الأعضاء .

وتطرق إلى قرار الهيئة العليا المستقلة للانتخابات عدد 282 لسنة 2024 المتعلق بضبط قواعد وإجراءات تنظيم انتخابات مجالس الأقليم والمجلس الوطني للجهات والأقاليم من ذلك تفسيره الإجراءات الخاصة بالترشح إلى مجالس الأقاليم والمجلس الوطني للجهات والأقاليم ، وتنظيم انتخابات المجلس الوطني للجهات والأقاليم الذي سيترشح له 3 أعضاء عن كلّ مجلس جهوي وعضو واحد عن كل إقليم .

وحدد الأمر عدد 589 لسنة 2023 تراب خمسة أقاليم منها الإقليم الثالث الذي يضم ولايات سليانة وسوسة والقصرين والقيروان والمنستير والمهدية. ويضم مجلس الإقليم الثالث ستة أعضاء إذ ينتخب كلّ مجلس جهوي عضوا واحدا يمثله في مجلس الإقليم الذي سيكون مقره في البداية في سليانة .

وبيّن بليغ قاسم أنّ الاقتراع في المجالس الجهوية يكون على الكتلة لاختيار ثلاثة أعضاء أو أقل ولا يمكن أن يكون الاقتراع لأكثر من ثلاثة أعضاء في حين أنّ نظام الاقتراع في مجالس الأقاليم يكون على نظام الأفراد أي يقع انتخاب عضو واحد نحو المجلس الوطني للجهات والأقاليم. وتكون انتخابات مجالس الأقاليم والمجلس الوطني للجهات والأقاليم متزامنة .

بقية الأخبار

اتصل بنا

النشرات-الاخبارية

podcast widget youtube

تابعونا على الفايسبوك

spotify podcast widget

مشروع-اصلاح

moudawna

mithek

tun2

talab

maalouma