البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

lycée-1

مدنين : عودة مدرسية متفاوتة بين إحداثات جديدة واكتظاظ في التلاميذ ونقص في التجهيزات والإطار البشري

انطلقت اليوم الاربعاء بولاية مدنين، السنة الدراسية الجديدة في ظروف متفاوتة بين الطيبة والمتعثرة، غير أن الظرف الوبائي يبقى نفسه في كامل الولاية، في ظل تواصل جائحة كورونا.
فقد تميزت هذه العودة، من ناحية، بإحداثات جديدة، رغم عدم استكمالها، إلا أن الأهالي استبشروا بها وتفاعلوا معها إيجابيا، رغم النقائص التي تطبعها، على غرار معهد سدويكش بجربة ميدون والاعدادية النموذجية بجربة حومة السوق، التي اقتصرت في انطلاقتها على 3 إقسام من اعدادية السواني، إلى حين الانتهاء من مشروع الإعدادية المتعثر.
وانطلق استغلال هذه الإحداثات الجديدة وسط نقص في الإطار البشري، ليجد مدير الإعدادية النموذجية نفسه يعمل بمفرده دون طاقم إداري أو عملة. إلى ذلك، لم يتم بعد تعيين مدير متفرغ لمعهد سدويكش.
مثل هذا النقص في الإطار البشري والإداري، يقابله أيضا نقص في إطار التدريس، وخاصة في مادة الرياضيات، التي تسجل فيها الجهة شغورا ب45 أستاذا، وفق فتحي الرحماني، كاتب عام الفرع الجامعي للتعليم الثانوي بمدنين، الذي اعتبر أن هذه العودة « متعثرة » لعدة أسباب أخرى، منها عدم وجود قاعات جاهزة للتدريس ب5 مؤسسات، ونقص في التجهيزات وأشغال متواصلة بمؤسسات أخرى لا توفر المناخ المناسب للعمل والتعلم، مع ما ذكر من شغورات سواء في اطار التدريس او ادارة المؤسسات التربوية التي 5 منها دون مدير.
واقتصر اليوم الأول من عودة تلاميذ الثانوي والاعدادي على تسلم جداول اوقاتهم، التي لم تنل رضى عديد التلاميذ، الذي اعتبروها « مرهقة » و »غير مدروسة »، حسب قولهم، نظرا لإدراج 4 مواد اجتماعية في يوم واحد أو مواد اساسية في يوم واحد دون أية محاولة للاجتهاد أو لتوزيع متوازن للحصص ما يخفف على التلميذ ويراعي قدراته الفكرية وطاقته، حسب راي عدد من التلاميذ باعدادية جربة اجيم.
واعتبر المندوب الجهوي للتربية بمدنين، محرز نجيب بن حميدة، أن العودة المدرسية متميزة في عدة مؤسسات، ومتوسطة في مؤسسات أخرى، بحكم الأشغال المتواصلة، والتي تم العمل على الحد من تأثيرها على سير الدروس، مشيرا إلى أن الإطار البشري لن يطرح أي اشكال في التعليم الابتدائي في ظل إتمام آخر التعيينات اليوم الاربعاء، في حين تبقى الشغورات مطروحة، خاصة في مادة الرياضيات، وهو نقص مطروح وطنيا، إلا أن السعي متواصل مع وزارة الإشراف لتدارك الأمر.
أما شغور المديرين، فقد تم تجاوز البعض منه، بتعيين مديرين بالنيابة في انتظار نتيجة الحركة الثانية للمديرين، وفق المندوب الجهوي.
وحسب معطيات من مندوبية التربية، فان عدد تلاميذ الابتدائي يبلغ 40459 تلميذا يتوزعون على 252 مدرسة. ويبلغ عدد تلاميذ الاعدادي والثانوي 46636 تلميذا، يتوزعون على 49 إعدادية و30 معهدا.

بقية الأخبار

اتصل بنا

النشرات-الاخبارية

podcast widget youtube

تابعونا على الفايسبوك

spotify podcast widget

مشروع-اصلاح

moudawna

mithek

tun2

talab

maalouma