البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

La-corruption-entrave-le-développement (1)

المنستير: ندوة حول »مكافحة الفساد في تونس » ببادرة من الهيئة الجهوية لعمادة المهندسين

نظّمت الهيئة الجهوية لعمادة المهندسين بالمنستير، اليوم السبت، بقصر العلوم بالمنستير، ندوة حول « مكافحة الفساد في تونس » بالإشتراك مع فرع المنستير للهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، وهي أوّل ندوة ضمن سلسلة ندوات برمجتها الهيئة حول الحوكمة ومكافحة الفساد في إطار تفعيل دور المهندس التونسي في مقاومة الفساد وإعلاء مصلحة تونس العليا، بحسب كاتب عام الهيئة الجهوية لعمادة المهندسين بالمنستير هشام وشام.
وأوضح وشام، في تصريح لـ « وات »، أن اختيار محور هذه الندوة الأولى يتنزل ضمن التثقيف القانوني للمهندس، ولا سيما المهندسين العاملين في المؤسسات العمومية، في مجال مكافحة الفساد وحماية المبلغين والقوانين الجديدة في الغرض.
واعتبر أنه من الضروري أن يكون المهندس مواكبا للمستجدات ويعرف ما له وما عليه مع الحرص على نشر ثقافة مقاومة الفساد في صفوف المهندسين الذين يعتبرون عماد التنمية ورأسمال المشاريع بصفة عامة، حسب رأيه، خاصة وأنه تمت ملاحظة نقص في الثقافة القانونية لدى عدد كبير منهم .
وأثيرت خلال ذات الندوة مسألة التحكيم وهي ثقافة مازالت محتشمة جدّا في البلاد التونسية رغم وجود مجلة التحكيم في تونس منذ سنة 1994 إلاّ أنّه لم يقع تفعيلها، حسب كاتب عام الهيئة الجهوية لعمادة المهندسين، الذي أكد أن العمل جار على تفعيل هذه المسألة، حيث أسست عمادة المهندسين أوّل مكتب تحكيم في نوفمبر 2019 وفرع تحكيم لها في سوسة منذ 3 أو 4 أشهر، وفرع تحكيم في صفاقس افتتح يوم الأحد 5 جويلية الجاري، وستتواصل الجهود لنشر مثل هذه الفروع في كلّ الجهات باعتبار أنّ إجراءات التحكيم سريعة مقارنة بالقضاء التي تتواصل لسنوات.
وتتعلق القضايا التحكيمية بالقضايا الهندسية أو المالية، ويختار أصحاب الشأن أو المتنازعون المحكمين الذي يضعون لهم إجراءات التقاضي ويضبطون تاريخا محددا لإعلان الحكم الذي يكون نافذ المفعول، وفق ذات المصدر.
وبالمناسبة، تطرق رئيس فرع المنستير للهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، عامر الصيادي، إلى الإطار القانوني المنظم لعمل الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد وتركيبتها ومهامها، وصلاحيتها، وإلى قانون التصريح بالمكاسب وتضارب المصالح والتبليغ عن الفساد وحماية المبلغين
هذا وتشمل محاور التكوين التي يركز عليها الفرع الجهوي لعمادة المهندسين بالمنستير الحوكمة، ومكافحة الفساد، واللّغة الانقليزية، والبرمجيات ذات العلاقة بعمل المهندس.
يذكر أن الهيئة الجهوية لعمادة المهندسين بالمنستير تعدّ حوالي 2800 منخرط ومنخرطة من مجموع حوالي 74 ألفا و500 منخرط على المستوى الوطني، ويفوق مجموع المهندسين بولاية المنستير 5 الاف مهندس ومهندسة.

بقية الأخبار

النشرات الإخبارية

النشرات-الاخبارية

تابعونا على الفايسبوك

مشروع-اصلاح

moudawna

mithek

tun2

talab

maalouma