البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

محمد الناصر الديبلوماسية

محمد الناصر يؤكد أهمية دور رؤساء البعثات الدبلوماسية في استثمار المواعيد والاستحقاقات الدولية لابراز صورة تونس كديمقراطية ناشئة

أكد رئيس الجمهورية المؤقت محمد الناصر، أهمية الدور الموكول لرؤساء البعثات الدبلوماسية، في استثمار المواعيد والاستحقاقات الدولية، لابراز صورة تونس كديمقراطية ناشئة منفتحة على العالم.
وأوصى الناصر، في كلمة ألقاها أمام رؤساء البعثات الديبلوماسية، لدى اشرافه اليوم الجمعة بقصر قرطاج، على اختتام الندوة السنوية لرؤساء البعثات الدبلوماسية والدائمة والقنصلية لسنة 2019، بضرورة الحفاظ على ما تم تحقيقه في المجال الديبلوماسي والبناء عليه، من خلال تكريس دبلوماسية فاعلة ومنسجمة مع الثوابت الوطنية، وملتزمة بخدمة مصالح تونس العليا.
وأفاد بأن تونس مقبلة على مرحلة جديدة من تاريخها، وتتهيأ لخوض استحقاقات دولية كبرى، تعول فيها على الدور المحوري لدبلوماسيتها في انجاح هذه المواعيد، ومواصلة تطوير علاقاتها مع البلدان الشقيقة والصديقة، والاضطلاع بدور فاعل في محيطها الاقليمي والدولي، من خلال التعريف بمواقفها والدفاع عن مصالحها، وذلك في اطار الالتزام بتثوابت سياسة تونس الخارجية ومبادئها.
وأبرز ضرورة مضاعفة البعثات الديبلوماسية، لمزيد تعزيز دور الديبلوماسية الاقتصادية والثقافية في اتصالاتهم وتحركاتهم، ضمن أطر التعاون الثنائي ومتعدد الأطراف، لخدمة الاقتصاد الوطني ودعم اشعاع صورة تونس الثقافية والحضارية.
واعتبر أن الديبلوماسية التونسية، حرصت بتوجيه من الرئيس الراحل الباجي قايد السبسي، على تأكيد صورة تونس كعامل استقرار في المنطقة، ومساهم فاعل في توطيد مقومات الأمن والسلم الدوليين، وفي كل الجهود الرامية الى محاربة الارهاب والتطرف.
من جهة أخرى، نوه الناصر بالاسهام الكبير للتونسيين المقيمين بالخارج، من خلال بعث المشاريع وتوفير العملة الصعبة، بما يمثل 5 بالمائة من الناتج الاجمالي الخام (4 مليار دينار)، مبرزا أهمية الاجراءات التحفيزية التي سيعتمدها البنك المركزي لفائدتهم، لتشجيعهم على توظيف مدخراتهم بالعملة الصعبة وبالدينار القابل للتحويل بحسابات مفتوحة لدى البنوك التونسية .
يذكر أن رئيس الحكومة يوسف الشاهد ووزير الخارجية خميس الجهيناوي، حضرا اختتام الندوة السنوية لرؤساء البعثات الدبلوماسية والدائمة والقنصلية المنعقدة بقصر قرطاج، اضافة الى عدد من أعضاء الحكومة والسفراء وممثلي البعثات الدبلومسية وإطارات وزارة الشؤون الخارجية.
وأستهل إختتام الندوة السنوية، بتلاوة الفاتحة على روح الرئيس الفقيد الباجي قايد السبسي، كما تم تكريم عدد من الإطارات الدبلوماسية بتقليدهم وسام الاستحقاق الدبلوماسي الذي كان الرئيس الراحل أذن باحداثه.

بقية الأخبار

فيديو

النشرات الإخبارية

النشرات-الاخبارية

تابعونا على الفايسبوك

مشروع-اصلاح

مدونة-سلوك

الميثاق-التحريري

الميثاق-التحريري-في-التعاطي-مع-الارهاب2

إعلانات طلب عروض