البث الحي

الاخبار : أخبار وطنية

election tunisie الإنتخابات التشريعية والرئاسية تونس 2019

تحالف « تونس أخرى »: « معنيون بالإنتخابات التشريعية والرئاسية والمشاورات مع الأحزاب والشخصيات الوطنية ما تزال قائمة للإنضمام إلينا »

أكّد الناطق الرسمي باسم تحالف « تونس أخرى »، محمد ضياء بن عثمان، أن التحالف معنيّ بالإنتخابات التشريعية والرئاسية وسيشارك بقائماته في نحو 33 دائرة انتخابية في تونس وخارجها، إلى جانب ترشيح شخصية وطنية ذات مصداقية للإنتخابات الرئاسية ».
واعتبر بن عثمان خلال ندوة صحفية انتظمت اليوم الخميس بمقر التحالف بأريانة أن « الأوضاع الإقتصادية والإجتماعية المتردية وانهيار منظومة الحكم برمتها وعجزها عن مكافحة الفساد المستشري والسياسات الخاطئة المعتمدة في مختلف القطاعات والميادين، مثلت أسبابا جوهرية لتكوين تحالف « تونس أخرى » الذي يضم أحزابا وطنية، على غرار حزب الحراك وحزب وفاء وشخصيات مستقلة، ستعمل من أجل تحقيق تطلعات الشعب التونسي في العيش الكريم بعيدا عن إملاءات الهياكل المالية الأجنبية واستعادة السيادة الوطنية المرتهنة »، حسب رأيه.
وعبّر الناطق الرسمي، في جانب آخر من تدخله، عن رفض التحالف للتنقيحات التي تم إدخالها مؤخرا على القانون الإنتخابي، قائلا في هذا الصدد: « هي تنقيحات إقصائية لا تستجيب للمعايير الدولية المعتمدة، خصوصا أنها جاءت قبل أشهر قليلة من الإستحقاق الإنتخابي وهذا مخالف للدستور وللمسار الديمقراطي في البلاد ».
من جانبها لاحظت الأمينة العامة لحزب الحراك، لمياء الخميري، أن ما يجمع مكونات تحالف « تونس أخرى » هو مُشترك وطني قائم على إرساء مقومات الدولة وسيادة القانون، معتبرة أن « كل الوعود الإنتخابية التي سيعلن عنها التحالف لاحقا، قابلة للتحقيق »، إلى جانب العمل على طرح الحلول الكفيلة بمكافحة الفساد وتوفير أسباب العيش الكريم للمواطن التونسي، أينما كان، دون إقصاء أو تهميش ».
وبدوره لاحظ الأمين العام لحركة « وفاء »، منذر بن أحمد، أن الجهود في المرحلة القادمة، مُسخّرة لإنجاح القائمات الإنتخابية لتحالف « تونس أخرى » والوصول إلى تكوين كتلة برلمانية « قادرة على تحقيق البرنامج الإنتخابي على أرض الواقع وإنقاذ المشهد السياسي من التردي والإنهيار وإرساء مقومات الدولة ذات السيادة والحكم الرشيد ».
وكان تحالف « تونس أخرى » قد دعا الأحزاب السياسية والشخصيات الوطنية الناشطة بالمشهد السياسي، إلى اعتماد ميثاق أخلاقي في العمل السياسي لتنقية الأجواء والنأي بتونس عن كل التجاذبات التي قال إنها « لن تزيد المشهد السياسي العام فيها إلا تعكرا وضبابية، في ظل الفوضى السياسية العارمة ».

بقية الأخبار

فيديو

النشرات الإخبارية

النشرات-الاخبارية

تابعونا على الفايسبوك

مشروع-اصلاح

مدونة-سلوك

الميثاق-التحريري

الميثاق-التحريري-في-التعاطي-مع-الارهاب2

إعلانات طلب عروض