البث الحي

الاخبار : أخبار ثقافية

jcc

على هامش مهرجان كان : إدارة أيام قرطاج السينمائية تعلن عن جديد دورة 2019

تم يوم الأربعاء بجناح تونس على هامش الدورة 72 لمهرجان كان السينمائي الإعلان عن الخطوط الكبرى لدورة 2019 لأيام قرطاج السينمائية التي ستلتئم من 26 أكتوبر إلى 2 نوفمبر المقبلين.
بحضور عدد من المهنيين والسينمائيين العرب والأفارقة وعدد من شركاء المهرجان من مختلف بلدان العالم تحدث مدير الأيام نجيب عياد خلال ندوة صحفية عن ثلاثة محاور جديدة تطبع هذه الدورة.
فعلى غرار ما دأبت عليه في السنوات الثلاثة الماضية والمتمثلة في استضافة أربعة بلدان من مختلف القارات والمناطق الجغرافية تستضيف دورة العام الحالي لأيام قرطاج السينمائية كلا من لبنان (عن العالم العربي) ونيجيريا (عن افريقيا) والشيلي (أمريكا اللاتينية) واليابان (آسيا).
وتتميز دورة 2019 بإطلاق قسم جديد يهتم بأفلام الشتات في المنطقة العربية والافريقية لمخرجين مزدوجي الجنسية أو مخرجين من المنطقة لكنهم يحملون جنسيات أجنبية. كما تتميز بإدخال الرقمنة والواقع الافتراضي في كل ما يتعلق بالبرمجة والإعلان عن الأحداث المتعلقة بالدورة، حيث سيقع تركيز فضاءات بكل من شارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة وبمدينة الثقافة، لتبسيط المفاهيم والمبادئ المتعلقة بالإنتاج في الواقع الافتراضي.
تركيز هذه الفضاءات سيتم بالاشتراك مع مجموعة من الشبان التونسيين المتميزين وذلك في إطار المخبر الرقمي الذي أطلقه المركز الوطني للسينما والصورة والجمعيات الناشطة في مجال الرقمنة والتكنولوجيات الحديثة.
ومن أبرز مستجدات دورة 2019 التوجه نحو الأفلام الوثائقية كصنف من الأفلام السينمائية التي تحظى باهتمام كبير لدى المخرجين العرب والأفارقة، إذ سيقع تنظيم ورشات تهدف إلى ربط العلاقات بين المخرجين الوثائقيين.
وسيتسلط أيام قرطاج السينمائية كذلك الضوء في دورة 2019 على حقوق الأفلام وذلك في ظل تفشي ظاهرة قرصنة الأفلام السينمائية في عديد البلدان.
ويحافظ المهرجان على بقية الأقسام والمسابقات الرسمية، وقد أعلنت الهيئة المديرة للأيام عن مشاركة 12 فيلما في كل قسم من أقسام المسابقة الرسمية (أفلام طويلة وأفلام قصيرة)، وسيكون مجموع الأفلام المشاركة 48 فيلما بين أفلام روائية ووثائقية وأفلام تحريك.
وضمن برمجة المنصة الاحترافية لأيام قرطاج السينمائية 2019 « قرطاج للمحترفين » (قرطاج برو) أعدت هيئة تنظيم أيام قرطاج السينمائية خمسة أقسام، وقد ذكّر نجيب عياد في هذا السياق أن المهرجان يراهن منذ سنتين على هذه المنصة من أجل تعزيز التشبيك بين صناع السينما من مختلف البلدان، وذلك بهدف منح الفرصة للمخرجين الشبان للاستفادة من مرافقة خاصة وتتلاءم مع كل واحد منهم « لتطوير مشاريع أفلامهم ».
وستعقد إدارة أيام قرطاج السينمائية ندوة صحفية يوم 9 أكتوبر بتونس لتقديم بقية تفاصيل دورة 2019 التي ستقام من 26 أكتوبر إلى 2 نوفمبر المقبل.

بقية الأخبار

فيديو

النشرات الإخبارية

النشرات-الاخبارية

تابعونا على الفايسبوك

مشروع-اصلاح

مدونة-سلوك

الميثاق-التحريري

الميثاق-التحريري-في-التعاطي-مع-الارهاب2

إعلانات طلب عروض