البث الحي

الاخبار : أخبار ثقافية

خميس ترنان

بنزرت : انطلاق الدورة الأولى لمهرجان خميس ترنان للمالوف والموسيقى المتوسطية

في أجواء رمضانية ممتعة أعطيت مساء الاثنين بعروس الشمال بنزرت إشارة انطلاق الدورة التأسيسية لمهرجان خميس ترنان للمالوف والموسيقى المتوسطية لتتواصل إلى غاية يوم 30 ماي. وسجلت سهرة الافتتاح حضورا مكثفا لأهل الثقافة والإبداع بالجهة وخارجها، كما حضر انطلاق هذا المهرجان الجديد والي الجهة محمد قويدر وضيوف من بلدان المغرب العربي بدعوة من جمعية فرقة مدينة بنزرت للموسيقى المشرفة على المهرجان.
وانتشى الضيوف بموسيقى المالوف مع سهرة « من رنة الترنان » لفرقة مدينة بنزرت للموسيقى العربية بقيادة الأستاذ عصام الصدقاوي ومشاركة باقة من المطربين والأصوات الشابة، الذين تغنوا بالموروث السخي والممتع الذي تركه الاب الروحي لموسيقى المالوف البنزرتي والوطني والعربي، بشهادة الحضور، المرحوم خميس ترنان. واختار المايسترو عصام الصدقاوي أن يمتع الحاضرين بتقديم واحدة من الطقطوقات الفريدة التي لحنها ترنان على الطريقة التركية بعنوان « سمر نوى »، تلاها لحن « من رنة العيدان »، قبل أن يعتلي الركح كل من فيصل رجيبة وبشرى ومحمد موحى وفاروق السيلاوي وايضا النجمة ضيفة شرف السهرة علياء بلعيد، حيث أمتعوا وأقنعوا الحضور الغفير وأكدوا مرة أخرى أن الفن الأصيل يظل خالدا لا يموت رغم هجمات موسيقى « السندويتش ». وقد تمايل الحضور من الشيب والشباب والكهول وحتى الاطفال مع الاغاني والالحان الخالدة التي تركها ترنان، مثل « يالي بعدك ضيع فكري » و »شرع الحب » و »إذا تغيب عليا » و »ربي اعطاني كل شيء » و »فراق غزالي » و »يا زهرة » وغيرها من أنجح الألحان وأعذب الكلمات التي امتعت الحاضرين وسجلت بنجاح ضربة بداية المهرجان.
سهرة راقية ومميزة لمهرجان أول من نوعه تحتضنه الجهة يبدو وقد ولد عريقا مثل عراقة واصالة الكبير المرحوم خميس ترنان وما تركه من كنوز فنية تستحق التنويه والتعريف بها على اوسع نطاق ومن خلالها التسويق الجيد للجهة.
ويتابع رواد المهرجان مساء الثلاثاء 21 ماي سهرة « بنزرتية » بعنوان « كورال المالوف مع الفنان رزوقة »، تليها سهرة افرومتوسطية مساء 22 ماي مع الفنان احمد الماجري بالمرسى القديم، ثم سهرة الرشيدية مساء 23 ماي بنزل الأندلسية مع سفيان الزايدي وسارة النويوي ونذير بواب. وستخصص سهرة 24 ماي للفن الجزائري مع فرقة نسيم الصباح للموسيقى الأندلسية وكذلك فرقة شيوخ المالوف ببنزرت، في حين سينزل الفنان المتميز زياد غرسة ضيفا على المهرجان ومحبي فنه مساء 25 ماي صحبة مجموعة قرطاج للمالوف والموسيقى التونسية بفضاء الحصن الإسباني.
واختارت لجنة تنظيم المهرجان أن تكون سهرة 26 ماي فنية وموسيقية ليبية بنزل الأندلسية مع فرقة مركز الدراسات والبحوث للموسيقى العربية وعرض مألوف جاز لبشير الدريدي، ستشفع بسهرة موسيقية وغنائية اصيلة مغربية مساء 27 ماي بنزل مرفه بنزرت مع مجموعة أبناء وبنات زرياب بطنجة، وعرض المالوفجية للفنان ماهر الهمامي، وعرض « الصلاح » لسامي بلحسن صحبة الهادي دنيا مساء 28 ماي بالحصن الإسباني. قبل أن تتوجه هيئة تنظيم المهرجان لفضاء سيدي سالم وحديقة المناضل احمد صابر لتنظيم عرض  » المحير » لالياس محمود ،على أن تعود سهرة ختام المهرجان ليلة 30 ماي لفضاء الحصن الاسباني مع عرس المطبوع للفرقة الوطنية للموسيقى بقيادة الدكتور محمد لسود ومشاركة الفنان الجزائري عباس ريغي والفنانة محرزية الطويل.
وبالتوازي مع السهرات الفنية سيتم تنظيم ورشات مختلفة ومداخلات فنية وتاريخية سيؤثثها مختصون من تونس والمغرب والجزائر وليبيا، كما سيقع تكريم عدد من رجالات الفن ممن اقترنت أسماؤهم بالمالوف التونسي من الراحلين أو الأحياء، حيث تم تكوين لجنة للغرض برئاسة شيخ المالوف ورئيس مجموعة شيوخ المالوف ببنزرت العازف الكبير محمد الحبيب القيزاني .

بقية الأخبار

asbu_logo.fest.20_ar festival

summit-arab-280

فيديو

النشرات الإخبارية

النشرات-الاخبارية

تابعونا على الفايسبوك

مشروع-اصلاح

مدونة-سلوك

الميثاق-التحريري

الميثاق-التحريري-في-التعاطي-مع-الارهاب2

إعلانات طلب عروض

الهيئة-الوطنية-لمكافحة-الفساد