البث الحي

الاخبار : متفرقات

kids-tablets

«فيسبوك» تركّز على تحديث تطبيق «مسنجر كيدز»

بعد إلغاء خطتها لإنشاء واختبار مركز لتطوير ونشر المحتوى الترفيهي، المعروف باسم «ميم»، أعلنت شركة شبكة التواصل الاجتماعي الشهيرة «فيسبوك» التركيز على تطبيق المحادثة الفورية للأطفال «مسنجر كيدز».
وذكرت الشركة الأميركية أنها لم تعد مهتمة بإصدار تطبيق «ميم» لتلاميذ المدارس، وأنها ستركز أكثر على تطبيق المحادثة الفورية الذي يستهدف الأطفال الأقل من 13 عاماً. يذكر أن مصطلح «ميم» يقصد به فكرة أو تصرفاً أو أسلوباً، ينتشر من شخص لآخر داخل ثقافة ما غالبا بهدف نقل ظاهرة معينة، أو معنى متمثلاً في الميم. وأشار موقع «ريكود» المتخصص في موضوعات التكنولوجيا إلى أن الشركة أعادت هيكلة «فريق الشباب» لديها، الذي يضم أكثر من 100 موظف يعملون على تطوير المنتجات والخصائص التي تستهدف الأطفال والمراهقين. وقالت متحدثة باسم «فيسبوك»، في بيان، إنه «تمت إعادة هيكلة فريق الشباب لكي يتناسب مع أولويات العمل بما في ذلك زيادة استثماراتنا في (مسنجر كيدز)»، حسب وكالة الأنباء الألمانية.
يذكر أن «فيسبوك» أطلقت تطبيق «ماسنجر كيدز» في ديسمبر 2017، ويتيح للأطفال وسيلة للدردشة مع أصدقائهم المعروفين وأفراد العائلة دون ظهور أي إعلانات على التطبيق. في الوقت نفسه تحذر منظمات الدفاع عن الأطفال من أن يؤدي هذا التطبيق إلى إصابة الأطفال بالاكتئاب وعادات النوم غير الصحية، وتقليل تقدير الأطفال لذواتهم. وتحث هذه المنظمات، ومنها «الحملة من أجل طفولة بلا إعلانات تجارية»، شركة «فيسبوك»، على وقف تطبيق «مسنجر كيدز»، ولكن الشركة تقول إن هذا التطبيق لا يسبب أي ضرر للأطفال.
وأشار موقع «سي نت.كوم» المتخصص في موضوعات التكنولوجيا إلى أن «فيسبوك» مثل غيرها من شركات التكنولوجيا الكبرى تحاول جذب الشباب والصغار إلى منصاتها ومنافسة التطبيقات الأخرى مثل «سناب شات»، مضيفاً أن المراهقين لا يقضون فقط وقتاً طويلاً في استخدام وسائل التواصل الاجتماعي، وإنما يمثلون جمهوراً مهماً لهذه الشركات في المستقبل.

بقية الأخبار

فيديو

النشرات الإخبارية

النشرات-الاخبارية

تابعونا على الفايسبوك

مشروع-اصلاح

مدونة-سلوك

الميثاق-التحريري

الميثاق-التحريري-في-التعاطي-مع-الارهاب2

إعلانات طلب عروض