البث الحي

الاخبار : أخبار عالمية

ماثيو هيدجز

ماثيو هيدجزالمحُرر من مُعتقله الإماراتي : اعترفت كذبا بعذ التعرض للتعذيب

قال الأكاديمي البريطاني، ماثيو هيدجز، الذي حُرر من مُعتقله الإماراتي مؤخرا، إنه مُصمم على تنظيف السمعة السيئة التي لحقته بعد اتهامه بالتجسس في الإمارات، لافتا إلى أنه قدم اعترافا كاذبا بعد تعرضه للتعذيب النفسي.

وجاء ذلك في مقابلة أجراها اليوم الأربعاء، مع هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي)، بعد عوته إلى بلاده، مشددا على أنه أُجبر على الوقوف مُكبلا بعد أن رفض الاتهامات الموجهة إليه.

وأوضح أنه اعترف بانتمائه لجهاز استخبارات بريطاني، بسبب الهلع الذي انتابه بعد إخضاع الأجهزة الأمنية الإماراتية له، لتحقيق امتد لمدّة أسبوع، تخلله ضغط نفسي كبير.

وأكد هيدجز أنه سوف يُطلق حملة في مطلع العام المُقبل، للمطالبة بتبرئته من تهمة « التجسس » التي تلقى عفوا إماراتيا بصددها الشهر الماضي، بعد أشهر من الاعتقال.

وكان هيدجز يعمل على بحث خلال دراسته في الإمارات، يتعلق بتأثير ثورات « الربيع العربي » على الاستراتيجية الأمنية الإماراتية، وقال خلال المقابلة اليوم، أن المعلومات التي جمعها من أجل إتمام البحث « لم تكن سرية، فقد كانت جميعها معلومات مفتوحة المصادر. وحصل ذلك (الاعتقال) لعدّة أكاديميين إماراتيين سُجنوا لسنوات طويلة. لقد كنت محظوظا (بالخروج ‘المُبكر’ من السجن) ».

وأشار هيدجز إلى أن المحققين الإماراتيين، طلبوا منه التجسس لصالح الإمارات، مضيفا أنهم « اقترحوا » عليه سرقة وثائق رسمية من وزارة الخارجية البريطانية.

ولفت إلى أنه وجد طلب المحققين غريبا، وأخبرهم: « على فرض أنني أردت ذلك، لن أستطيع، فأنا لا أعمل في وزارة الخارجية ».

وقال إن خلال فترة الاعتقال التي دامت 7 أشهر، راودته أفكار حول إنهاء حياته، حيث كان يُعاني من نوبات فزع سيئة جعلته يشعر وكأنه يختنق، وكان يحلم في الليل أنه يشنق نفسه.

وحول الطريقة التي عومل بها داخل المُعتقل، أوضح هيدجز، أن السجانين كانوا يعصبون عينين ويُكبلون يديه كلما أرادوا نقله من قسم إلى آخر، مضيفا أنه كانوا يعاقبونه بالوقوف مكبلا لمدة يوم كامل، في كل مرة حاول فيها أن يُخبرهم بأنه ليس جاسوسا.

وردا على سؤال حول ما إذا كانت معاملته تصل إلى حد التعذيب، قال إنه عُذب نفسيا، خصوصا مع إجباره على تناول مجموعة من الأدوية المختلفة، الأمر الذي منعه من « إدارة أفكاره طوال فترة الاعتقال ».

وكالات

بقية الأخبار

فيديو

مدونة-سلوك

الميثاق-التحريري

مشروع-اصلاح

إعلانات طلب عروض

تابعونا على الفايسبوك

الميثاق-التحريري-في-التعاطي-مع-الارهاب2

النشرات الإخبارية

النشرات-الاخبارية