البث الحي

الاخبار : أخبار اقتصادية

nidhal

التحول الاقتصادي لا يمكن أن ينجح دون نقلة طاقية حقيقية

أكد الوزير لدى رئيس الحكومة المكلف بتنسيق ومتابعة الشؤون الاقتصادية السيد نضال الورفلي  لدى افتتاح  أشغال الدورة الثانية للمنتدى الدولي للطاقات المستديمة الذي يتواصل الى يوم 28 نوفمبر الجاري ان المنتدى الدولي للطاقات المستديمة يكتسي أهمية قصوى نظرا لمساهمته في النهوض بمجال الطاقة المتجددة و تعزيز نجاعتها في الخيارات الاستراتيجية لتونس، مضيفا أن وكالة الطاقة الدولية ترجح أن  إنتاج الكهرباء من الطاقات المتجددة سيسجل زيادة بنسبة 40 ٪ بين سنة 2012 و 2018 مما يوفر ربع الطاقة الكهربائية في العالم مقابل 20٪ اليوم .

 و أبرز الورفلي أن دراسات وكالة الطاقة الدولية تفيد أن كمية الكهرباء المولد من مصادر الطاقة المتجددة سوف تتجاوز الطاقة الكهربائية المنتجة بالغاز الطبيعي في سنة 2016 هدا اضافة الى أن نسبة انتاج الطاقات المتجددة ستتضاعف مرتين مقارنة بنسبة انتاج الطاقة النووية و يفسر دلك بعاملين أساسيين، أولهما انخفاض التكلفة و ثانيهما نشر تكنولوجيات الاستخراج في جميع أنحاء العالم.

 و أفاد الوزير أن بلادنا اليوم تشهد ركودا في الموارد الوطنية وزيادة في الطلب و تفاقما في العجز الطاقي الهيكلي رغم الجهود الكبيرة المبدولة للتحكم في الطاقة مند سنوات الثمانينات، و هو ما استوجب ضبط التحديات التي تواجهها بلادنا وأضاف  أن مصادر الطاقة المتجددة ستغطي 30٪ من احتياجاتنا من الكهرباء بحلول عام 2030 باعتبار توفر الرياح والطاقة الشمسية

و قال  ان بلادنا، ترنو إلى تحقيق التحول الاقتصادي الحقيقي و هو ما لا يكون الا باعتماد نموذج تنمية شامل وعادل ومنصف على أساس الحكم الرشيد والشفافية ومشاركة المواطنين، مضيفا أن التحول الاقتصادي لا يمكن أن ينجح دون نقلة طاقية حقيقية.

 

بقية الأخبار

فيديو

النشرات الإخبارية

النشرات-الاخبارية

تابعونا على الفايسبوك

مشروع-اصلاح

مدونة-سلوك

الميثاق-التحريري

الميثاق-التحريري-في-التعاطي-مع-الارهاب2

إعلانات طلب عروض